في اجتماعه برئاسة ولي ولي العهد..

"الشؤون الاقتصادية" يطلع على العرض المقدم من مركز "الإنجاز"

الاثنين - 21 جمادى الآخر 1438 - 20 مارس 2017 - 08:04 مساءً
6
3165
الرياض

عقد مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية اجتماعًا، الإثنين (20 مارس 2017) في قصر اليمامة بالرياض، برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية.

واستعرض المجلس -خلال الاجتماع- عددًا من الموضوعات الاقتصادية والتنموية، ومن ضمنها العرض المقدم من مركز الإنجاز والتدخل السريع حول تقرير مبادرات برنامج التحول الوطني وتحديات التنفيذ.

كما اطّلع المجلس على العرض المقدم من المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية حول الخطة الاستراتيجية وبرنامج التحول المعجل، الذي يتضمّن الرؤى والتوجهات ومساهمة المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية في الاقتصاد الوطني، إضافة إلى مؤشرات الأداء والمستهدفات وخطة الحوكمة، واتّخذ المجلس حيال تلك الموضوعات التوصيات اللازمة.

التعليقات

سجل اسمك المستعار

نسيت كلمة المرور

تم استلام تعليقك، نشكر لك مساهمتك، سيتم نشر التعليق بأقرب وقت ممكن
ساهم بإضافة تعليق جديد
By submitting this form, you accept the Mollom privacy policy.
Anonymous's picture
(زائر)

مع انفسكم...

Anonymous's picture
(زائر)

يعني محد يبغى الدعاء والذكر الطيب ...

رحمك الله يا بو متعب الى جنات الخد ان شاء الله ..

Anonymous's picture
(زائر)

حسبنى الله ونعم الوكيل

مواطن غلبان's picture
مواطن غلبان (زائر)

اللهم اصلح من في صلاحه صلاح للاسلام واهلك من في هلاكه صلاح للاسلام

Anonymous's picture
(زائر)

الله يزيلكم

Anonymous's picture
(زائر)

المفروض هذا المجلس يقوم بدراسة الامور الاقتصاديه اولا للمواطن وحاله الاقتصادي والمعيشي لانه المعيار الأساسي لنجاح اي خطه اقتصاديه تكون في المستقبل لانه مالفائدة المرجوه من اجتماعات ووووو لأجل استهداف أموال المواطن لاخر قطره بحيث لا يبقى حتى الفتات له كيف لاقتصاد دوله ان ينجح ودخل المواطن اقل من المصروفات اصبح الطبيعية من دون اي نوع من الرفاهية هل يعقل ان يقال عن دوله انها دوله قويه اقتصاديا ومعدل الفقر والبطاله في تزايد مستمر لا يجيني واحد يطبل ويقول عالمدى البعيد هذه الخطه لانها عالمدى البعيد ايضا تتزايد حاجة المواطن ويتزايد إعداد المواطنين وتتزايد البطاله ووووو فتصل لمرحله لا يمكنك سد احتياجات خمسه بالمئه من هذا النوع من البطاله والفقر كان الاولى ان نتريث قليلا حتى ننتهي من مشكله لعلاج مشكله وليس نبدأ بمشكله لنحاول العلاج لان الوقايه خير من العلاج وهذه هيا الظاهره الصحيه وليست ماهوا الحال وللاسف اغلب من يقومون بالدراسات لدينا يقدمو النتائج الخاطئه لانه يقيس المواطنين على مستوى عائلته فقط وليس مستوى الطبقات وللاسف يضعون الخطط اللتي تخدمهم وتخدم مصالحهم قبل المواطن فبرأيي ان خطة ٢٠٣٠ لن تنجح اذا استمرت على حالها هذا وتذكرو كلامي