مواقف السعودية تجهض مخططات حزب الله

"الإخبارية" تقلِّب في دفاتر حسن نصر الله.. وتكشف تناقضاته

الثلاثاء - 25 صفر 1439 - 14 نوفمبر 2017 - 08:22 مساءً

الإخبارية تقلِّب في دفاتر حسن نصر الله وتكشف تناقضاته

فتحت قناة الإخبارية ملف حسن نصر الله زعيم ميليشيا حزب الله الإرهابية، في تقرير لها، لبيان أكاذيبه وتناقضاته.

ونشرت على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، مساء الثلاثاء (14 نوفمبر 2017)، تقريرًا حول أكاذيب نصر الله، وخوفه من الحقيقة، بقيامه بقطع الإرسال عن الحوار الذي أجراه رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري مساء الأحد الماضي، وهو ما يدل على عدم رغبته في سماع اللبنانيين لأسباب استقالة رئيس حكومتهم، ومن أهمها تدخل إيران وحزب الله في أمور لبنان.

وأوضح التقرير، أن محاولات حزب الله لممارسة السيطرة على لبنان تقف أمامها جهود المملكة لدعم استقراره منذ دعم اتفاق الطائف، كما أنه تلقى صدمة كبيرة باستقالة الحريري، التي أفسدت مخططات اغتياله، وتكرار سيناريو والده الراحل رفيق الحريري.

وأضاف التقرير أن مقابلة الحريري التليفزيونية كشفت أكاذيب حزب الله، ومحاولاته استغلال قرار الاستقالة بما يخدم مصالحه، وهو ما قطع الطريق عليه بحوار الحريري التليفزيوني، الذي أبرز دعم المملكة لاستقرار لبنان السياسي. 
 

التعليقات

سجل اسمك المستعار

نسيت كلمة المرور

تم استلام تعليقك، نشكر لك مساهمتك، سيتم نشر التعليق بأقرب وقت ممكن
ساهم بإضافة تعليق جديد
By submitting this form, you accept the Mollom privacy policy.
ابوطلفاح شعبة نصا ب's picture
ابوطلفاح شعبة نصا ب (زائر)

حسن زميره لانه يحب الزميره وهو صغير يزمر في الشوارع وراء الحمير اجلكم الله ولمن كبر لفوا عراسه عمامه العجم وصار مطيه لهم

Anonymous's picture
(زائر)

اقطعوا يده وادعموا السنه وسلحوهم نبي اكبر مليشيات للقضاء ع المجوس يكفي تصدي وكذب

الحق يعلو ولا يعلى عليه's picture
الحق يعلو ولا يعلى عليه (زائر)

لم يبقى مكان السياسه جا دور التدخلات العسكريه هذا ما تشير اليه كل المستجدات على الساحه اما ان نغض الطرف فتدمر معتقداتنا وبلادنا واما ان نحارب الشر فننتصر او نستشهد غير ذلك لا والذين يخشون الحرب اهل دنيا لا قيمه للدين بنضرهم قال تعالى فلا تخافوهم وخافون ان كنتم مؤمنين

حسن صبي الخميني's picture
حسن صبي الخميني (زائر)

ياحسن اقطع لساني اذا ما لك افلام ماسكها عليك الروافض ودليل وانت تعرف ذلك جيدا ان الروافض قتلوا ابنك ولا تستطيع التحدث الا بما يريدوه خوفن من الفضيحه

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة عاجل الإلكترونية 2007-2017 ©
ترخيص وزارة الثقافة والإعلام
الآراء تعبر عن أصحابها

تطبيق عاجل